تابع ائتلاف الإغاثة الإنسانية، وأعضائه وشركائه بمحافظة تعز، بقلق بالغ ما تعرض له فريق منظمة الصليب الأحمر الدولي من عملية استهداف جبانة وغادرة من قبل مسلحين مجهولين أدت لمقتل عضو الفريق “حنا لحود” لبناني الجنسية.

إننا نعبر عن حزننا وأسفنا الشديد لهذه الجريمة البشعة التي تستهدف العمل الإنساني وكل العاملين فيه، والذين عملوا لفترة 3 سنوات وقدموا الكثير من الدعم لتعز وأبنائها، وكانوا سندا وعونا لهم في سبيل تجاوز هذه المحنة.


إن هذه الحادثة الأليمة تشكل تهديدا حقيقيا للعمل الإنساني بمحافظة تعز، إن لم يتم وضع حل عاجل لها، وإزاء ذلك فإننا نطالب السلطة المحلية و الأجهزة الأمنية بالمحافظة باتخاذ كافة الاجراءات اللازمة لتقديم المجرمين إلى العدالة، وفرض الأمن في كافة المناطق بمدينة تعز وريفها.


كما نطالب السلطات الرسمية أيضا بتوفير الأمن لكل المواطنين والمنظمات الإنسانية الدولية والمحلية العاملة في الميدان في ظل المخاطر وظروف الحرب القائمة بالمحافظة.


ولا ننسى هنا تقديرنا الكبير للجهود التي بذلها الصليب الأحمر في تعز، وكذا الزيارات المتكررة لمنظمة الصليب الأحمر، وعلى أعلى المستويات فيها، ممثلة برئيس البعثة الدولية، إضافة إلى تحركاتها الأخيرة في نقل مقرها إلى مدينة تعز.

 

صادر عن:
ائتلاف الإغاثة الإنسانية-تعز
السبت 21 إبريل 2018

Write a comment:

*

Your email address will not be published.

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Follow us: